الأربعاء , 8 ديسمبر 2021

استياء واسع في أوساط المجتمع المدني من تكريمات منظمة “شكرا” الأخيرة

تدوينات ريم ـ أخبار ـ ابدى عدد من النشطاء في مجال المجتمع المدني استيائهم الشديد من تكريمات منظمة “شكرا” الأخيرة خلال الحفل الذي اقامته الأحد الماضي.

وقالت مصادر خاصة لتدوينات ريم إن المنظمة لم تكن “شفافة” في تكريماتها الأخيرة المخصصة للعاملين في مجال المجتمع المدني.

وانتقد المصدر الطريقة التي تم بها اختيار المكرمين من المجتمع المدني، واصفا الأمر بأنه انتقائي وغير موضوعي، وأن اللجنة المشرفة أقرت تكريم جمعيات ومنظمات وليدة، ولم تقدم كثير التضحيات، في وقت أبعدت منظمات وجمعيات قدمت الكثير للوطن.

واتهم المصدر المنظمة التي ترأسها مديرة وكالة التنمية الحضرية حاليا السياسية ميمونة بنت احمد سالم بأنها “حادت” عن نهجها فترة وجود المرحوم محمد سعيد ولد همدي تغمده الله برحمته.

وكانت المنظمة أقامت نهاية الأسبوع المنصرم حفلا لتقديم جوائزها السنوية تم خلاله تكريم وزيرين من الحكومة الحالية، وبعض الشخصيات والمنظمات العاملة في مختلف المجالات، وهي التكريمات التي اعتبرها المصدر غير موضوعية في شقها المتعلق ب”المجتمع المدني على حد تعبيره.

وأكد المصدر أن الطابع السياسي حضر بقوة خلال عمليات فرز المختارين للتكريم في الحفل وفق وصفه.

 

اترك ردا

%d مدونون معجبون بهذه: