الصفحة الرئيسية rit تازيازت موريتانيا..الموت المقونن، والغموض سيد الموقف

تازيازت موريتانيا..الموت المقونن، والغموض سيد الموقف

69
0
تازيازت

تدوينات ريم ـ تقارير خاصة ـ كثيرون يسمعون عن عملاق الذهب العالمي “كينروس”  وعن فرعها الموجود بموريتانيا ويظنون القضية مجرد فرع لشركة لها مصداقيتها، ولكن يغيب عنهم ما يحص من تجاوزات في الفرع الموجود بموريتانيا، وما يتم من تحايل ونهب ممنهج لثروة البلد مقابل إشراك أسماء محدودة لا يغني ما يمنح لها من جوع ولا تحصل الدولة إلا على ما تبقى من فضلات المشركين القلائل، وما تستحوذ عليه الشركة.

الشركة تشحن كميات كبيرة من الذهب، ولا يحق لأي كان الحصول على قيمة هذه الكميات، ولكن الغريب في الأمر هو أنه وبعد كل عمليات الاستحواذ، ينفق مديروا الشركة مليارات الأوقية على الرحلات المكوكية وعلى حياتهم الخاصة مما يقلص منسوب استفادة الدولة.

عمليات فساد كبيرة وبذخ واستعراض للمال ونهب ممنهج لثروات البلد من الذهب، وربما معادن أخرى نفيسة، وتلويث غير مسبوق للبيئة في ظل تكتم مدروس، والمواطن هو المتضرر الأول والأخير.

ويقول القائمون على شركة كينروس أنها تنفذ برنامج لتطوير منجم تازيازت ليصل إنتاجه إلى 1.5 مليون اونصة ذهب خلال الثمان سنوات الأولى وسينتهي المشروع بداية سنة 2014 مما سيدر على الشركة مدخولا سنويا يقدر ب 2.5 مليار دولار سنويا منها 300 مليون دولار  فقط نصيب الحكومة الموريتانية و 50 مليون دولار نصيب ولاية داخلت انواذيبو.

في الحلقة القادمة..

للحديث بقية…

اترك ردا