تدوينات ريم ـ أخبار ـ قررت اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة تطورات جائحة كورونا في موريتانيا، الستريع من وتيرة تنفيذ الإجراءات الاحتياطية في الإدارات، خصوصا برمجة تطعيم منتسبي المرافق الإدارية بالتنسيق مع وزارة الصحة، في أجل أقصاه يوم غد الساعة الثالثة ظهرا.

كما أكدت اللجنة حظر كافة التجمعات وتعليق التراخيص السابقة لكل النشاطات الجماعية حتى إشعار جديد.

وشملت توصيات اللجنة، في ختام اجتماع لها اليوم لاستعراض تطورات الوضع الوبائي وتقييم الإجراءات المتخذة لمواجهة الموجة الحالية من كورونا، تعزيز الإجراءات الوقائية التي تم اتخاذها على صعيد الأسواق ومحطات النقل، وتقريب مراكز التطعيم من السكان ومواصلة التوزيع المجاني للكمامات، إلى جانب التحضير الجيد لإطلاق الأسبوع الوطني للتطعيم يوم الخميس المقبل، بالإضافة إلى السهر على ضبط كافة المساطر الضامنة لتوفير جميع المستلزمات الطبية الضرورية، وتكثيف توعية المواطنين بخطر الموجة الحالية من الجائحة وضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية، والحث على الإقبال على التطعيم، ودمج صناع قادة الرأي في الجهد المبذول من أجل التوعية بمخاطر فيروس كورونا ومتحوراته.