الخميس , 4 مارس 2021

أزمة انسانية في أفريقيا الوسطى بعد تصاعد العنف

قال الكسندرا لامارش، ممثل غرب ووسط أفريقياً في منظمة اللاجئين الدولية، اليوم الثلاثاء، إن حصار الجماعات المتمردة لمنطقة الطريق التجاري الرئيسي لجمهورية إفريقيا الوسطى مع الكاميرون، وإغلاق الطريق الوطني تسبب في أزمة بالمواد الغذائية والإمدادات الإنسانية.
وأشار لامارش إلى أن 1.9 مليون شخص في البلاد يعانون بالفعل من انعدام الأمن الغذائي، بالإضافة إلى نزوح أكثر من 200 ألف مواطن من> انتخابات 27 ديسمبر.
وعلى صعيد آخر قدر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن أكثر من 2،8 مليون من مواطني إفريقيا الوسطى سيحتاجون المساعدة والحماية في عام 2021.
وفي نفس السياق، قال أومان مبيكو مدير مكتب وكالة CAJ news في بانجي، إن الأحداث تفاقمت خلال عملية التحرير التي يقوم بها جيش جمهورية أفريقيا الوسطى والمدربون العسكريون الروس في بوغاناغون، أن إثارة المرتزقة للفوضى والإشتباكات المسلحة في جمهورية إفريقيا الوسطى، تسبب في منع وصول الغذاء للسكان، مستخدمين البنادق المأجورة وتدمير الجسر.

اترك ردا

%d مدونون معجبون بهذه: